3.5 11
عضو اتحاد الجمباز: تنظيم مصر لبطولة إفريقيا للجمباز يبين مدى استقرار الدولة
1 5
[ad_1] محمد مجدي نشر فى : الثلاثاء 24 أبريل 2018 - 10:28 م | آخر تحديث : الثلاثاء 24 أبريل...

عضو اتحاد الجمباز: تنظيم مصر لبطولة إفريقيا للجمباز يبين مدى استقرار الدولة

michael
[ad_1] محمد مجدي نشر فى : الثلاثاء 24 أبريل 2018 - 10:28 م | آخر تحديث : الثلاثاء 24 أبريل...

عضو اتحاد الجمباز: تنظيم مصر لبطولة إفريقيا للجمباز يبين مدى استقرار الدولة

24 Apr





محمد مجدي


نشر فى :
الثلاثاء 24 أبريل 2018 – 10:28 م
| آخر تحديث :
الثلاثاء 24 أبريل 2018 – 10:28 م

صرح وائل السرنجاوي عضو مجلس إدارةالاتحاد المصري للجمباز و عضو مجلس إداره نادى الزهور السابق، أن تنظيم مصر لبطولة أفريقيا  للجمباز الإيقاعي و الترامبولين المقرر إقامتها في الفترة من ٢٦ إلى ٢٨ أبريل بالصالة المغطاة باستاد القاهرة، هو مثال حي على الأستقرار الذي تعيشه البلاد.

و قال السرنجاوي : ” لقد واجهنا هذا الموقف منذ خمسة أعوام حيث كان مقرر تنظيم بطولة أفريقيا للجمباز في مصر و لكن تم سحب التنظيم من مصر و إعطاءه لناميبيا نظرًا لعدم استقرار البلاد في ذلك الحين. فتنظيم هذه النسخة من البطولة في مصر هو مؤشر حقيقي أننا على الطريق الصحيح. و مما يزيد من أهمية هذه البطولة أنها مؤهلة لدورة الألعاب الأولمبية  الشباب المقررة أكتوبر المقبل في بوينس آيرس بالأرجنتين “.

و أوضح عضو الاتحاد أن مصر تشارك ببعثة مكونة من ٤٠ لاعب و لاعبة في مسابقتي الجمباز الإيقاعي و الترامبولين و هي بالطبع أكبر بعثة في البطولة. و هدفنا التأهل لأولمبياد الشباب بلاعب و لاعبة في مسابقة الترامبولين بالإضافة إلى لاعبة في مسابقة الجمباز الإيقاعي و هو أكبر عدد يسمح به لدولة في الأولمبياد. و ستكون المنافسة قوية جدًا بين مصر و جنوب أفريقيا و تونس و الجزائر حيث أن مستوى هذه الدول متقارب.

و أكد على أهمية الحضور الجماهيري في البطولة لتشجيع اللاعبين و اعطائهم الدافع القوي للفوز. « الجمباز يعد من الألعاب الشهيدة و لكن في الفترة الماضية بدأ الوعي الجماهيري يزداد خاصةً مع تسليط الضوء اعلاميًا على هذه الألعاب. و أتمنى أن يزداد هذا الوعي و أن تحضر الجماهير في استاد القاهرة لمساندة المنتخب المصري ».

و أنهى السرنجاوي تصريحاته بتوجيه الشكر لرؤساء الإتحاد السابقين على جهدهم في الفترة الماضية و د. علاء حامد، و دكتور وجدي ابو المعاطي، و استاذة لمياء صقر، و استاذ عمرو السعيد.



0 تعليق

اترك تعليق