3.5 11
رحيل أحد يهدد مدرجات الدوري السعودي للمحترفين
1 5
[ad_1] رحيل أحد يهدد مدرجات الدوري السعودي للمحترفين الحضور الجماهيري للموسم الحالي شهد تراجعاً كبيراً مقارنة بثلاثة مواسم سابقة الأربعاء...

رحيل أحد يهدد مدرجات الدوري السعودي للمحترفين

michael
[ad_1] رحيل أحد يهدد مدرجات الدوري السعودي للمحترفين الحضور الجماهيري للموسم الحالي شهد تراجعاً كبيراً مقارنة بثلاثة مواسم سابقة الأربعاء...

رحيل أحد يهدد مدرجات الدوري السعودي للمحترفين

25 Apr


رحيل أحد يهدد مدرجات الدوري السعودي للمحترفين

الحضور الجماهيري للموسم الحالي شهد تراجعاً كبيراً مقارنة بثلاثة مواسم سابقة

الأربعاء – 9 شعبان 1439 هـ – 25 أبريل 2018 مـ رقم العدد [
14393]

جماهير أحد تميزت بالحضور والمساندة الفعالة لفريقها في الموسم الرياضي («الشرق الأوسط»)

الرياض: مهند المحرج

بات الدوري السعودي للمحترفين، مهددا بفقدان شريحة جماهيرية كبيرة أثرت بشكل كبير على أرقام الموسم، في حال لم يستطع فريق أحد النجاة من معركتي فاصلة الهبوط أمام الطائي الخميس المقبل والذي يليه.
وحقق ملعب استاد الأمير محمد بن عبد العزيز بالمدينة المنورة رقما جماهيريا مفاجئا هذا الموسم، إذ قاد أحد للحلول رابعا من بين الأندية الكبرى بحضور جماهيري وصل إلى 79 ألفا و325 مشجعا متقدما على أندية تاريخية وكبيرة وذات شعبية جماهيرية واسعة مثل النصر الذي حل خامسا بـ71246 ألف مشجعا وأندية أخرى مثل التعاون والرائد والاتفاق.
ورغم وجود ملعب مدينة الملك عبد الله الرياضية – الجوهرة المشعة – في جدة، واستئجار نادي الهلال لملعب جامعة الملك سعود، وصعود أندية جماهيرية مثل الاتفاق وأحد والوحدة والباطن ونجران والعروبة، بدا واضحا تراجع الحضور الجماهيري للموسم الكروي الماضي إذ يعتبر الأضعف مقارنة بمواسم 2015 و2016 و2017 على مستوى الحضور الإجمالي وكذلك على مستوى الأكثر حضورا بالنسبة لأكثر نادٍ لعب على أرضه مقارنة بذات السنوات.
وخلال الأربعة مواسم الماضية وصل مجموع الحضور الجماهيري إلى 5 ملايين و233 ألفا و965 شخصا في الملاعب المحلية البالغة 16 ملعبا، وخلال الموسم الرياضي المنتهي حقق نادي أحد مفاجأة بتواجده في المركز الرابع من حيث الحضور الجماهيري.
ويبدو موسم 2015 هو الأكثر في السنوات الأربع الماضية يليه موسم 2017 ثم موسم 2016 وأخيرا الموسم الحالي فيما يبدو موسم 2015 الأكثر بالنسبة لأكثر حضور جماهيري لنادٍ على أرضه من خلال تصدر الاتحاد ثم موسم 2016 بالنسبة للأهلي ثم موسم 2017 للاتحاد قبل أن يعود الأهلي للصدارة من جديد ولكن بنسبة جماهيرية أقل في عام 2018.
وبلغ معدل الحضور الجماهيري 5726 مشجعا في المباراة الواحدة وهو رقم ضعيف جدا وهو يمثل 22.7 في المائة من عدد مدرجات ملاعب دوري المحترفين السعودي.
وفي الموسم الأخير ورغم تحقيق الهلال لبطولة الدوري إلا أن الأهلي استطاع تحقيق أعلى حضور جماهيري في الدوري، حيث حضر 216 ألفا 456 مشجعا على مدار مبارياته في دوري جميل للمحترفين، وفي المركز الثاني وجد الاتحاد بدعم جماهيري بلغ 210 آلاف و757 مشجعا، بينما كان في المركز الثالث نادي الهلال بـ158 ألفا و523 شخصا، مستفيداً من لعبه على ملعب جامعة الملك سعود حيث ساهمت برفع حضوره مقارنة بالعام السابق بأربعة آلاف مشجع.
وجاء في المركز الرابع نادي أحد وفي المركز الخامس نادي النصر بحضور بلغ 71 ألفا و246 مشجع، وكان سادس أكثر النوادي حضورا جماهيريا هو نادي الرائد، حيث كان دعم جمهوره 62 ألف مشجع، وفي المركز السابع نادي التعاون الذي كان حضور مشجعيه 50 ألفا و385 شخصا.
وفي المركز الثامن وجد نادي الاتفاق بحضور وصل إلى 40 ألفا و175 شخصا، والفتح كان بالمركز التاسع بوجود 38 ألفا و709 مشجعين، وفي المركز العاشر نادي الباطن بحضور 34 ألفا و952 مشجعا، فيما المفاجأة بتواجد الشباب بالمركز الحادي عشر بحضور 27 ألفا و764 شخصا، وكان القادسية في المركز الثاني عشر بحضور 26 ألفا و948 شخصا، بينما كان ناديا الفيصلي والفيحاء أقل الأندية حضوراً بحضور 12 ألفا و632 للفيصلي، بينما حضر للفيحاء 12 ألفا و199 مشجعا.
وفي موسم 2014 – 2015 تزعم نادي الاتحاد الحضور الجماهيري، حيث حضر 550 ألفا و822 مشجعا على مدار مبارياته في دوري جميل للمحترفين، وفي المركز الثاني كان نادي الأهلي الذي كان دعم جماهيره 443 ألفا و161 مشجعا، بينما جاء في المركز الثالث نادي النصر بطل الدوري حيث وصل حضور جماهيره إلى 210 آلاف و416 مشجعا.
وأسهم افتتاح استاد مدينة الملك عبد الله بن عبد العزيز في نهائي كأس الملك للأبطال عام 2014 في زيادة الحضور الجماهيري لناديي الاتحاد والأهلي.
وجاء نادي الهلال في المركز الرابع من حيث الحضور الجماهيري في موسم 2014 – 2015 «169 ألفا و86 مشجعا»، وفي المركز الخامس نادي العروبة الذي هبط ذلك الموسم رغم الحضور الجماهيري الكبير لجماهيره والذي بلغ 47 ألفا و539 مشجعا، وفي المركز السادس كان نادي الرائد بحضور جماهيري وصل إلى 43 ألفا و46 مشجعا.
وفي المركز السابع جاء نادي الشباب بـ42 ألفا و767 مشجعا، ويتبعه الفتح في المركز الثامن الذي وجدت جماهيره بعدد 36 ألفا و96 شخصا، وكان نادي التعاون في المركز التاسع بحضور بلغ 34 ألفا و908 أشخاص، وفي المركز العاشر كان نادي الخليج بـ34 ألفا و901 مشجع للفريق الأصفر.
وفي المركز الحادي عشر كان نادي هجر الذي تجاوزت جماهيره حاجز العشرين ألف مشجع بقليل حيث وصل حضورهم لـ21 ألفا و82 مشجعا، وفي المركز الثاني عشر نادي نجران بـ12 ألفا و331 مشجعا، وفي المركز الثالث عشر نادي الشعلة بـ11 ألفا و87 مشجعا، وفي المركز الأخير كان نادي الفيصلي بسبعة آلاف و410 أشخاص.
وفي موسم 2015 – 2016 استطاع الأهلي تحقيق لقب الدوري وتحقيق أعلى حضور جماهيري في بطولة جميل للمحترفين، حيث حضر له 360 ألفا 312 مشجعا على مدار مبارياته في دوري جميل للمحترفين، وفي المركز الثاني وجد الاتحاد بدعم جماهيري بلغ 295 ألفا و465 مشجعا، بينما كان في المركز الثالث نادي الهلال حيث كان حضور جماهيره 154 ألفا و338 شخصا.
وجاء في المركز الرابع نادي النصر بحضور جماهيري وصل إلى 82 ألفا و193 مشجعا، وفي المركز الخامس نادي التعاون بحضور بلغ 72 ألفا و910 مشجعين في ظل منافسة الفريق وتحقيق المركز الرابع في الدوري، وكان سادس أكثر النوادي حضورا جماهيريا هو نادي الرائد، حيث كان دعم جمهوره 61 ألفا و520 مشجعا، وفي المركز السابع نادي الشباب الذي كان حضور مشجعيه 38 ألفا و201 شخص.
وفي المركز الثامن وجد نادي الوحدة بحضور وصل إلى 37 ألفا و990 شخصا، والفتح كان بالمركز التاسع بوجود 37 ألفا و184 مشجعا، وفي المركز العاشر نادي القادسية بحضور 35 ألفا و22 مشجعا، ونجران كان في المركز الحادي عشر بحضور 34 ألفا و761 شخصا، وكان هجر في المركز الثاني عشر بحضور 22 ألفا و211 شخصا، بينما كان ناديا الخليج والفيصلي أقل الأندية حضوراً بحضور 18 ألفا و445 للخليج، بينما حضر للفيصلي 6258 مشجعا.
وفي موسم 2016 – 2017 عاد الاتحاد مرة أخرى لتزعم الحضور الجماهيري لدوري جميل، حيث دعمته جماهيري بـ330 ألفا و291 مشجعا، وكان في المركز الثاني الأهلي بحضور وصل إلى 268 ألفا و951 مشجعا، ليتزعم قطبا جدة الحضور الجماهيري آخر ثلاثة مواسم، حيث كان الاتحاد في المركز الأول مرتين والأهلي مرة، وفي المركز الثاني كان الاتحاد مرة والأهلي مرتين، وتجدر الإشارة إلى أن افتتاح استاد مدينة الملك عبد الله بن عبد العزيز – الجوهرة المشعة – أسهم برفع الحضور الجماهيري للفريقين.
وكان في المركز الثالث الهلال بطل الدوري بحضور تخطى حاجز المائتي ألف و37 مشجعا، وفي المركز الرابع نادي النصر بـ99 ألفا و258 شخصا، وفي المركز الخامس نادي الرائد بـ75 ألفا و953 مشجعا، وكان التعاون في المركز السادس بحضور 65 ألفا و329 مشجعا.
ووجد نادي الاتفاق بالمركز السابع بعد حضور 48 ألفا و976 مشجعا، وفي المركز الثامن نادي الفتح بحضور 43 ألفا و989 شخصا، وكان الشباب في المركز التاسع بعد حضور 36 ألفا و407 مشجعين، وفي المركز العاشر نادي الباطن بحضور 33 ألفا و921 مشجعا.
وكان نادي القادسية في المركز الحادي عشر بعد حضور 22 ألفا و341 مشجعا، وفي المركز الثاني عشر الوحدة التي دعمته جماهيره بـ20 ألفا و284 مشجعا، بينما حافظ الخليج والفيصلي على المراكز الثالث عشر للعام الثاني على التوالي بحضور 14 ألفا و813 مشجعا، بينما كان الفيصلي الأخير للعام الثالث على التوالي بعد حضور 9882 مشجعا.



0 تعليق

اترك تعليق